تكوين نواة قوات الوحدة الوطنية الصومالية:

IMG_00201يزور حاليا قائد القوات المسلحة الصومالية اللواء/محمد آدم أحمد مدينة كسمايو الساحلية عاصمة إقليم جوبا السفلى ومركز الادارة المؤقتة لجوبا لاند بغية تحقيق آمال توحيد المليشيات التابعة لرؤساء الاقاليم تحت مظلة القوات المسلحة الصومالية،وقد رحب به في المدينة نائب ادارة جوبا لاند السيد الجنرال/عبدالله الشيخ اسماعيل فرتاغ.وقد تجول اللواء/ادم ثكنات القوات المتمركزة بجامعة كسمايو السابقة متفقدا احوالهم اللوجستية ومعداتهم العسكرية،وقد استمع اراء قواد الجيش في المنطقة حول كيفية تحقيق مسألة التوليف والتوحيد للقوات الصومالية،وأشاد اللواء أن مهمة زيارته بالمدينة هي جمع المعلومات لوضع الترتيبات اللازمة لمسألة الدمج للمليشيات المختلفة في انحاء البلاد.وتأتي هذه الخطوة الايجابية من القائد في فترة تقترب انتهاء مدة وجود قوات حفظ السلام الاجنبية في البلاد التي تنقضي مدة مهمتهم بعد عام 2017م،وما زالت حركة الشباب تناكف ضد الحكومة الفيدرالية الصومالية وتنفذ هجمات انتحارية بين فينة واخرى في المدن الرئيسية كما تستهدف الاعيان والمسئولين في الحكومة الصومالية والمقرات الحكومية والاجنبية في العاصمة الصومالية مقديشو،إلى جانب وجودها العسكري في بعض المناطق في الارياف،يضاف الى ذلك أن تكوين وانشاء اقاليم الحكم الذاتي التي سوف تتكون منها الحكومة الفيدرالية ربما يسبب بعض المشاكل الامنية وخاصة فيما يتعلق ترسيم الحدود الاقليمية لتلك الادارات مما سوف يسبب قلاقل ونزاعات بين تلك الأقاليم في حالة عدم وجود قوات وحدة وطنية تقوم بردع المعتدي اذا اقتضى الامر،فلكل تلك الاسباب وغيرها يعتقد الخبراء والمحللون العسكريون ضرورة تكوين نواة قوات وحدة وطنية صومالية تتحللى بالعقيدة الوطنية وتكن الولاء للحكومة المركزية وتكون لها يدها الضاربة في وجه المتطرفين والمارقين عن القواعد التي يحددها القانون.

Share Your Comments

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.